“فيس بوك” يضيف مفتاحاً خاصاً للإبلاغ عن “منشورات تحريضية”

أضافت إدارة موقع فيس بوك، مفتاحاً خاصاً يمكن من خلاله الإبلاغ عما سمته “منشورات تحريضية وإرهابية”، من أجل التعامل السريع معها وإزالتها إن تطلب الأمر حسب ما نشرته وسائل الإعلام الإسرائيلية.

جاء ذلك بعد أن تقدمت عضو الكنيست “الإسرائيلى” ريفيتال سويد، بطلب لإدارة الموقع الاجتماعى، من أجل إضافة مفتاح يمكن من خلاله الإبلاغ عن “التحريض” وإعطاء أولوية لمثل هذه البلاغات.

وقالت سويد – تعليقا على القرار – “يسرنى أن فيس بوك استوعب التزامه ومسئوليته حيال جمهور المتصفحين ووضع إمكانية تبليغ مباشر عن إرهاب أو مجموعة تدعم الإرهاب”، على حد تعبيرها.

وتزامن ذلك مع تقديم سويد مشروع قانون إلى الكنيست ينص على أنه بالإمكان تغريم “فيس بوك” مبلغ 300 ألف شيكل بسبب عدم إزالة منشورات “تحريضية” من صفحات الفلسطينيين.

وتقوم المحكمة الفيدرالية فى ولاية نيويورك الأمريكية بالنظر فى دعوى عائلات “إسرائيلية” ضد فيسبوك بادعاء أن أقاربهم قتلوا أو أصيبوا فى عمليات نفذت نتيجة “التحريض” عبر فيس بوك، وتطالب هذه العائلات الموقع بدفع تعويضات تبلغ مليار دولار أمريكى.

يذكر أن إدارة فيس بوك اتفقت مع الحكومة الإسرائيلية على شطب ما سمتها “المضامين التحريضية ضد إسرائيل من صفحات الموقع” وأبرزها المحتوى الفلسطينى.

وأعلن الموقع بعد الاتفاقية أنه “لن يسمح بنشر بأى محتوى يشجع على الإرهاب أو يحتوى على تهديدات مباشرة أو خطاب كراهية، وأنه سيحقق ويتخذ إجراء عاجلا“.

التعليقات متوقفه